in , ,

الفن العربي برمجة مدمرة

عسل ولوز ل نعيم حمدي ..قد تكون أغنية عادية من أغاني الزمن الجميل. ولأن نعيم حمدي مطرب سوري رائد كانت له الكثير من الأفكار المبدعة فقد طرح في أغنيته تلك في بداية الثمانينات مفهوم من خارج السرب  وهو فكرة كانت جديدة تماماً ً في فن ذلك العصر .

حب رجل لامرأة يصادف انها زوجته  (حب طبيعي داخل أسرة طبيعية )

, ففي فن السبعينات والثمانينات إن لم يكن الفن العربي ككل , تم تقديم  الحب  كحالة عسيرة أو ممنوعة أو محرمة

ففي الأفلام, تجد كل مشاهد الرومانسية تظهر من حب مسروق , أو خيانة زوجية , فتاة هاربة من أهلها أو رجل يستغل امرأة ويلهو بحبها له.

والأهم أن هذا الفن ؛هو الفكر الذي تربى عليه جيلنا بأكمله, فكان النهج الذي رسم لدينا صورة العلاقات.  فحين كنا نتعلم مفاهيمنا عن الحياة , لم يدخل الأهل والمعلمون في ( محظور ) الحديث عن الحب. وبما أن الأغلبية لا تقرأ, فكانت أمام ذاك الجيل تلك المدرسة الوحيدة : التلفزيون وعجائبه

إذاً التلفزيون قد وضع أفكارنا عن الحياة والعلاقات و الزواج

لذلك كانت  فكرتنا الوحيدة عن الحب , أنه يصعب أن يحدث بظروف عادية,و يصعب أن ينتهي نهاية سعيدة,وأنه لن يكون ممتعا إلا إن كان مسروقا بطريقة ما,و أن الزوج أبدا لن يحب زوجته وإنما تلك المرأة الأخرى, وأن الزوجة كائن ثقيل الظل , يفقد الشهية لكل جمال ..

فما رأيكم بهذه المدرسة التي تحكم الوعي الجمعي العربي ؟؟؟

فإذا أضفت لها سلسلة الأغاني الرادحة عن العذاب والهجر والانتقام والعجز , والحب الذي يؤلم طوال الحياة والنسيان المستحيل, قد تفهم لماذا لدينا هذا الكم الهائل من قصص الحب الفاشلة الموجعة وكل هؤلاء العشاق الخائبون العالقون في الحسرات, وهذا الكم اللامحدود من الخيانة

فالمرأة التي بدأت حياتها بحكاية فاشلة ستظن أنها يستحيل أن تنسى وتفني حياتها تندب الفائت من الزمان. والرجل الذي تعلم أنه لن يستمتع إلا بحب امرأة أخرى سيبقى دائما يسعى وراء هذه الفكرة حتى لو كانت خاطئة, وحتى لو كانت مدمرة ومهما كانت ميزات زوجته

فإذا كانت مؤسسة الزواج هي الخيار الوحيد لتشريع علاقة, و الحضارة الإنسانية لا تنوي تغيير هذه المؤسسة إلى علاقات ذات شكل آخر

فلو كان قدر الإنسان ان يبقى في إطار هذه المؤسسة القائمة على أفكار خائبة مشوهة

فيجدر بنا إذا إعادة النظر بكل الأفكار المتعلقة بالحب والزواج. إن لم يكن من الأفضل. قلب الطاولة كلها, ووضع أسس جديدة بناء على أفكار مختلفة.

آمال عبد الصمد

قناديل #فضاءات

رابط الأغنية

كتب بواسطة فضاءات

ما هو تقييمك؟

التعليقات

Leave a Reply
  1. اشكرك للاحاطه والدلالة الصحيحه على اجمل نقاط الحياة المشرقة
    شكرااا لك من القلب/أمجد محسن/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

“تحفيز مع د. لمياء” على إذاعة الرياض

صاحبة السمو الملكي الأميرة دانية بنت عبدالله آل سعود

جمعية أصدقاء ذوي الإعاقة بالسعودية “بذلٌ وعطاء”