in ,

الفنانة حياة الفهد في عمل جديد

الفنّ مـوهبـة اسـتخـدمها الإنسان لترجمة التعابير التي ترد في ذاته الجوهرية، فهو موهبة إبداع وهبها الخالق لكل إنسان لكنها تظهـر بدرجـات تختلـف بيـن شـخص و آخـر، وليـس كـل ممثـل فنـان إلا مـن يتميزون عن غيرهم بالإبداع ، فالفنان قادر على استخدام مهاراتـه لتحـويـل الأشـياء العـادية إلى قيمة جماليـة عالية.
ـ [حياة الفهد] الفنانة الكويتية المبدعة التي عرفناهـا بالشـخصـيـة الشـهيـرة خالتي قماشة والتي أمتعت الجمـهـور بالضـحـك معهـا في الماضي ؛ صرَّحت مؤخـراً عـن تصـويـر مشـاهـد مسـلسـلها الجـديـد (بتـوقيـت مكـة) – فـي مـكـة المـكـرمـة – بـحـي العـتيبيـة ، وهـو عـمـل درامـي جـديد يجمعها بالفنان الكويتي [ سعد الفرج ] ، من تأليف [ عبد المحسن الروضان ] … ـ
يتكـون المسـلسـل مـن سـبـع حلقـات ، تـدور أحـداثه فـي قالب من التشويق والإثارة حول شخصيتين يجسدهما الفرج والفهد، وسيعرض المسلسل عبر إحدى منصـات الديجيـتـال بـلات فـورم ، ولـم يتـم التصـريـح عن أسـماء باقـي النجـوم المشاركين في المسلسل ، وكشفت الفنانة حياة الفهد أنَّ المسلسل الجـديـد يجري تصويره في المملكـة العـربية السـعودية وتحديداً بمدينة جدة، كما عبرت عن سعادتها بالتعاون من جديد مع الفنان سعد الفرج فكتبت سيدة الشاشة الخليجيـة : ” ونلتـقـي مجـدداً أنـا وأخي ورفـيـق دربي وذكريات الماضي من الفن الجميل الفنان القدير [ سعد الفرج ] في مسلسل موسمي (بتوقيـت مكـة) يتـم تصـويـره الآن فـي مدينة جدة المملكة العربية السعودية”. حياة الفهد أكدت أنَّ مسلسـل “بتـوقيت مكة” هو عمل درامي موسمي سـوف يعـرض خـارج السـبـاق الـرمضـانـي، كمـا أوضحت أن تعـاونها مع الفنان سعد الفرج يأتي بعد غياب 21 سنة عن تقديم أي أعمال درامية معاً ـ


ـ عن حياة الفنانة [حياة الفهد] : ـ
اسـمهـا الكامل [ حيـاة أحمـد يوسـف الفهـد ] الملقبـة بـ ( سـيـدة الشـاشـة الخـليجيّـة ) ، ممثلةٌ وكاتبةٌ كـويتـيّـة تـعـدّ مـن أبـرز نجوم الخليج على مرِّ التاريخ ، و قد برزت في بطولة عدة أعمال تلفزيونيّة ومسرحيّة هامّة ، وُلِدت حياة في 18 نيسـان/ أبـريـل عـام 1948 ، في مـنطقـة الشـرق بالعـاصـمـة الكـويـت ، تـزوجـت مـرتـيـن وانـفصـلـت في المـرتـيـن ولـديـهـا أربـع بـنـات ، لـقـد بـدأت مسـيرتها التلفزيونية عام 1964 في مسلسل “عائلة بو جسوم”، وأول ظهورٍ لها على خشبة المسرح كان عام 1963 في مسرحية “الضحية” ، قدمت حياة أعمالًا خالدةً في تاريخ الفن الخليجي منذ ستينيات القرن الماضي وحتى هذا العام .
ـ من أهم أعمالها : ـ
مسرحية ” الأسر الضائعة ” عام 1963 و” فلوس ونفوس ” عام 1969
ومن مسـلسـلاتهـا البـارزة أيضـاً : ” ألوانٌ من الحب ” عام 1974 و” ابـن الحطـاب ” عام 1975 و”أحلام صغيرة ” عام 1982
و إلى جانب التمثيـل، خـاضت تجربة الكتابة حيث كتبـت ديـوان شعر بعنوان “عتاب” في سبعينيات الـقــرن المـاضي ، وكتبت عدة أعمالٍ درامية منهـا: ” دمعة يتيم ” و” الأخ صالحة ” و” الحريم”. ـ
في عام 2021 سـرت شـائعات عدة حول وفاتها نتيجة الإصابة بفايروس كورونا ، الأمر الذي نفته الفـنـانـة مؤكدة أنها بصحة جيدة.
ويبقى المسلسل التلفزيوني الكوميدي الكويتي (خالتي قماشة) ــ الذي أُنتج وعُرِض على تلفزيون الكويت في العام 1983 ولعبت الفنانة حياة الفهد فيه دور الشخصية الأساسية ــ نقطة مميزة في تاريخها الفني .
تعد التجربة السينمائية في الكويت من التجارب المتواضعة والتي ظلت حتى فترة ليست ببعيدة غير مكترث بها ، إلا أنّها بدأت تتطور تدريجياً في السنوات الأخيرة . ـ

أماني زين الدين

كتب بواسطة فضاءات

ما هو تقييمك؟

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

أوج أبـو زيـد مؤسس اوركسترا القانون

الرِّياض مدينة تقرأ